Hello our valued visitor, We present you the best web solutions and high quality graphic designs with a lot of features. just login to your account and enjoy ...

<none>

Hello our valued visitor, We present you the best web solutions and high quality graphic designs with a lot of features. just login to your account and enjoy ...

CAPTCHA
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
1 + 2 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.

أخبار تكنلوجيا

أنت هنا

رقم الخبر عنوان الخبر التفاصيل
76,411 المرحلة الرابعة في عملية التفكير التصميمي: مرحلة بناء النماذج الأولية

تتمثل إحدى أفضل الطرق لاكتساب الأفكار في عملية التفكير التصميمي في مرحلة بناء النماذج الأولية Prototype، حيث تتضمن هذه الطريقة إنتاج نسخة أولية غير مكلفة، ومصغرة عن المنتج الحقيقي من أجل الكشف عن أي عيوب في التصميم الحالي. توفر النماذج الأولية للمصممين فرصة إضفاء الحيوية على أفكارهم واختبار قابلية التصميم العملي لتصاميمهم الحالية، إلى جانب دراسة كيف ستفكر عينة من المستخدمين وكيف سيكون شعورهم حيال المنتج.

غالبًا ما تُستخدم النماذج الأولية في المرحلة النهائية من عملية التفكير التصميمي لتحديد كيفية تعامل المستخدمين مع النموذج الأولي، وذلك بهدف الكشف عن حلول جديدة للمشكلات التي قد تظهر، أو لمعرفة ما إذا كانت الحلول المنفذة ناجحةً أم لا. بعد ذلك تُستخدم النتائج التي وجدت عن هذه الاختبارات لإعادة تعريف مشكلة أو أكثر من المشكلات التي حددت في المراحل السابقة من المشروع، وبناء فهم أقوى للمشكلات التي قد يواجهها المستخدمون عند التفاعل مع المنتج في البيئة المقصودة.

ليس من الضروري ان تكون المراحل الخمس لعملية التفكير التصميمي متسلسلةً دائمًا، أي لا يتعين اتباعها بترتيب معين ويمكن أن تنفَّذ غالبًا بالتوازي وتكرر على نحو متكرر؛ لذا يجب النظر إلى المراحل على أنها طرق مختلفة تساهم في المشروع، عوضًا عن كونها خطوات متسلسلة.

عندما يرغب المصممون في فهم كيف سيتفاعل المستخدمون مع المنتج، فإن الطريقة الأكثر بساطةً هي اختبار كيفية تفاعل المستخدمين مع ذلك المنتج. بالطبع لن يكون من المجدي إنتاج منتج نهائي للمستخدمين بهدف اختباره فقط، لذا يمكن للمصممين بناء نسخ بسيطة ومصغرة من منتجاتهم، والتي يمكن استخدامها بعد ذلك من أجل مراقبة مستويات أداء المستخدم وتسجيلها والحكم عليها وقياسها بناءً على عناصر محددة، أو بناءً على السلوك العام للمستخدمين وتفاعلاتهم وردود أفعالهم تجاه التصميم العام للمنتج. تسمى هذه النسخ الأولية من المنتج بالنماذج الأولية، وهي لا تكون بالضرورة بنفس دقة تصنيع المنتج النهائي، لأن ذلك قد لا يكون ملائمًا من حيث التكلفة والوقت.

تُصمم النماذج الأولية، بحيث يمكن للمصممين التفكير في حلولهم بطريقة مختلفة (أي النظر إلى أفكارهم على أنها منتج ملموس عوضًا عن كونها أفكار مجردة)، بالإضافة إلى أنه في حال فشل المنتج، فإن الفشل سيكون سريعًا وبتكلفة منخفضة، وبذلك يُستثمر وقت ومال أقل في فكرة وجد أنها سيئة في نهاية المطاف. يعبّر تيم براون، وهو الرئيس التنفيذي لشركة التصميم والابتكار الدولية IDEO، بأسلوب أفضل عن هذه الفكرة فيقول:

اقتباس

"إن عملية بناء النماذج الأولية تبطؤنا في البداية لتسرعنا في النهاية، أي أنه وعبر قضاء وقتنا في بناء نماذج أولية تعبّر عن أفكارنا، سنستطيع تجنب الأخطاء المكلفة في مراحلها المبكرة، إلى جانب تجنب الالتزام بفكرة ضعيفة لفترات طويلة."

على سبيل المثال، عند تطوير برنامج حاسوبيّ، قد ينتج فريق التصميم عددًا من النماذج الأولية الورقية مثلما هو موضح في الصورة أعلاه، والتي تمكّن المستخدم من العمل عليها تدريجيًا ليوضح لفريق التصميم كيف يمكنهم معالجة مشكلة معينة. وفي مشاريع تطوير أجهزة ملموسة مثل فأرة الكمبيوتر، قد يستخدم المصممون عددًا من المواد المختلفة التي تمكّنهم من اختبار التقنية الأساسية التي يقوم عليها المنتج، حيث أن التقدم المتزايد في مجال الطباعة ثلاثية الأبعاد، يسمح للمصممين بإنتاج نماذج أولية عملية وفورية وذات تكلفة منخفضة، تمكن المصممين من تزويد المستخدمين بنماذج دقيقة وقابلة للاختبار أو قابلة للاستخدام قبل الاستقرار على تصميم معين.

أنواع النماذج

تنقسم طرق بناء النماذج الأولية إلى قسمين هما: النماذج الأولية منخفضة الدقة والنماذج الأولية عالية الدقة.

النماذج الأولية منخفضة الدقة

تشمل النماذج الأولية منخفضة الدقة استخدام نماذج بسيطة قيد الاختبار. على سبيل المثال، قد يكون النموذج المبني غير مكتمل ويتضمن عددًا قليلًا من الميزات التي ستكون متاحةً في التصميم النهائي، أو قد ينفذ باستخدام مواد غير مخصصة للمنتج النهائي، مثل الخشب أو الورق أو نوع ما من اللدائن. أي تكون النماذج الأولية منخفضة الدقة إما نماذجًا رخيصة الثمن وسهلة التصنيع، أو أشياءً تمثلها أو تحاكي عملها.

أمثلة على النماذج الأولية منخفضة الدقة:

  • الأسلوب القصصي.
  • الرسومات التخطيطية (على الرغم من أن بيل بوكستون -وهو أحد رواد التفاعل بين الإنسان والحاسوب-، لا يأخذ الرسم على أنه مثال على النماذج الأولية).
  • أسلوب فرز البطاقات، والذي يتضمن إنشاء مجموعة مختارة من البطاقات، ثم مطالبة المستخدمين بفرزها في مجموعات منطقية بالنسبة لهم وتوضيح كيف يتوقعون أن يُجمع المحتوى في النموذج الأولي.
  • منهجية ساحر أوز Wizard of Oz، وهي منهجية تصميم تستخدم في التطوير السريع للمنتجات من أجل تحسين تجربة المستخدم، بحيث يأخذ المصممون دور المستخدمين عند تجربة المنتج.
إيجابيات النماذج الأولية منخفضة الدقة
  • سريعة وغير مكلفة.
  • إمكانية إجراء تغييرات فورية واختبارات متكررة.
  • قابلة للتخلص منها أو الرمي.
  • تُمكِّن المصمم من الحصول على نظرة شاملة على المنتج باستخدام أقل قدر ممكن من الوقت والموارد، بدلاً من التركيز على التفاصيل الدقيقة ذات التغيرات البطيئة والمتزايدة.
  • متاحة للجميع، بغض النظر عن قدراتهم وخبراتهم، أي تجعلنا قادرين على إنتاج نسخ أولية من المنتجات من أجل اختبارها على المستخدمين أو فهم آرائهم.
  • تشجع وتعزز عملية التفكير التصميمي.
سلبيات النماذج الأولية منخفضة الدقة
  • نقص في الواقعية: نظرًا لطبيعة هذه النماذج المبهمة أحيانًا وذات الدقة المنخفضة، فإن النتائج الناتجة عن الاختبارات قد تفتقر إلى الصلاحية أو الجودة.
  • تعتمد على منتجك: أي قد يكون إنتاج نماذج أولية منخفضة الدقة لا يناسب المستخدمين المستهدفين. على سبيل المثال، إذا كنت تطور منتجًا مرتبطًا بعدد من القيود السياقية (أي الخصائص الفيزيائية لمجموعة من المستخدمين، مثل مستخدمين من ذوي الإعاقة)، فإن النسخ الأولية المنفذة والتي لا تعكس طبيعة أو مظهر المنتج النهائي لن تكشف الكثير عن تجربة المستخدم النهائية.
  • غالبًا ما تنزع مثل هذه النماذج الأولية التحكم من المستخدم، حيث يتعين عليهم التفاعل مع النموذج بطرق مبسطة غير كافية أو إبلاغ المقيِّم أو كتابة تفاصيل حول كيف سيستخدمون المنتج النهائي.
النماذج الأولية عالية الدقة

إن النماذج الأولية عالية الدقة هي نماذج أولية تبدو أقرب إلى المنتج النهائي. على سبيل المثال، بناء نموذج بلاستيكي ثلاثي الأبعاد بأجزاء متحركة (بحيث يسمح للمستخدمين بالتعامل مع الجهاز والتفاعل معه كأنه التصميم النهائي)، وهو نموذج عالي الدقة بالموازنة مع استخدام نموذج مصنع من الخشب مثلًا. وبالمثل، فإن النسخ الأولية لبرنامج حاسوبي برمجي يمكن تطويرها باستخدام برامج تصميم مثل برنامج Sketch أو Adobe Illustrator اللذان يُعَدّان عاليا الدقة بالموازنة مع نموذج أولي مرسوم على الورق.

إيجابيات النماذج الأولية عالية الدقة
  • التفاعل: تُمكن المستفيدين من رؤية أفكارهم مبينة على الفور، بحيث تجعلهم قادرين على الحكم على مدى تلبيتها لتوقعاتهم ورغباتهم واحتياجاتهم.
  • إن اختبارات المستخدم التي تتضمن نماذج أولية عالية الدقة، تسمح للمقيّمين بجمع معلومات على مستوى عالٍ من الصلاحية والتطبيق. أي كلما اقترب النموذج الأولي من المنتج النهائي، كلما زادت ثقة فريق التصميم في كيفية استجابة الناس للتصميم والتفاعل معه وإدراكه.
سلبيات النماذج الأولية عالية الدقة
  • يستغرق إنتاجها وقتًا أطول بكثير من النماذج الأولية منخفضة الدقة.
  • عند اختبار النماذج الأولية، يميل المستخدمون المختبرون إلى التركيز والتعليق على الخصائص السطحية، وليس الجوهر أو المحتوى.
  • بعد تخصيص ساعات وساعات من الوقت لإنتاج نموذج دقيق يعبّر عن المنتج وسلوكه، غالبًا ما يكره المصممون إجراء تغييرات أو التعديل عليه.
  • قد تعطي النماذج الأولية، الخاصة بالبرامج الحاسوبية، انطباعًا خاطئًا للمختبرين عن مدى جودة المنتج النهائي.
  • قد يستغرق إجراء تغييرات على النماذج الأولية وقتًا طويلًا، مما يؤدي إلى تأخير المشروع بأكمله؛ أما النماذج الأولية منخفضة الدقة، فعادةً ما يمكن تغييرها أو التعديل عليها في غضون ساعات، إن لم تكن دقائق، مثل استخدام طرق الرسم أو النماذج الأولية على الورق مثلًا.

نظرًا لإيجابيات وسلبيات النماذج الأولية منخفضة الدقة وعالية الدقة، فلا ينبغي أن يكون مفاجئًا أن النماذج الأولية منخفضة الدقة هي الخيار المعتاد خلال المراحل الأولى من مشروع التفكير التصميمي، بينما تستخدم النماذج الأولية عالية الدقة خلال الفترات اللاحقة، عندما تكون الاختبارات أكثر دقةً.

إرشادات حول بناء النماذج الأولية

من المهم أن تتذكر دائمًا أنه يفترض أن تكون النماذج الأولية عبارةً عن اختبارات سريعة وسهلة لحلول التصميم. فيما يلي بعض الإرشادات التي ستساعدك في مرحلة بناء النماذج الأولية:

  • ابدأ فورًا بالبناء: فلدى عملية التفكير التصميمي ميل نحو العمل، وهذا يعني أنه إذا كان لديك أي شكوك حول ما تحاول تحقيقه، فإن أفضل ما يمكنك فعله هو صنع شيء ما. سيساعدك بناء نموذج أولي على التفكير في فكرتك بطريقة ملموسة، ومن المحتمل أن يكسبك ذلك رؤىً حول الطرق التي يمكنك من خلالها تحسين فكرتك.
  • لا تقضي الكثير من الوقت: بناء النماذج الأولية يعني السرعة، أي كلما قضيت وقتًا أطول في بناء النموذج الأولي، زاد ارتباطك عاطفيًا بفكرتك، مما يعيق قدرتك على الحكم بموضوعية على مزاياها.
  • تذكّر ما تختبره: يجب أن تحتوي جميع النماذج الأولية على مشكلة مركزية تختبرها. لا تغفل عن هذه المشكلة، ولكن في نفس الوقت لا تلتزم بها حتى تغفل عن الأشياء الأخرى التي يمكنك التعلم منها.
  • بناء النماذج مع وضع المستخدم في الحسبان: اختبر النموذج الأولي بالتزامن مع أخذ سلوكيات المستخدم المتوقعة واحتياجاته في الحسبان. ثم بعد ذلك تعلم من الفجوات التي قد تظهر في التوقعات والحقائق، لتحسن أفكارك.
في الختام

إن النماذج الأولية طريقة سريعة وفعالة لتحقيق أفكار العميل، حيث تمكنك بعد بنائها من ملاحظة عينة من المستخدمين أو المقيّمين المقصودين واختبارها، كما يمكنك توظيف آرائهم من أجل إجراء تحسينات أثناء عملية التصميم المتكررة.

تقسم طرق بناء النماذج الأولية إلى قسمين هما: النماذج الأولية منخفضة الدقة والنماذج الأولية عالية الدقة. في القسم الأول تنتج نسخ بسيطة، أحيانًا من أي مواد متاحة، والتي يمكن اختبارها على الفور؛ أما في القسم الثاني، فتكون النماذج أقرب إلى المنتج النهائي من حيث الشكل والمظهر ووسائل التفاعل.

في حين أن النماذج الأولية عالية الدقة يمكن أن تساعد فريق التصميم على اكتساب رؤى قيمة حول كيفية تلقي المنتج عند توزيعه على المستخدمين، إلا أن إنتاج نماذج أولية عالية الدقة يمكن أن يستغرق وقتًا طويلًا، ويمكن أن يكون لديه القدرة على تأخير المشروع على نحو كبير في حالة الحاجة إلى إجراء تغييرات أو تعديلات. لهذا السبب، لدى المصممون عدد لا بأس به من أساليب بناء النماذج الأولية تحت تصرفهم. بالطبع هناك مساوئ مرتبطة بكلا أساليب القسمين، لذا يجب أخذ ذلك في الحسبان عند تحديد أفضل السبل لتحسين تصميمك ضمن الإطار الزمني والميزانية المخصصة.

ترجمة -وبتصرّف- للمقال Stage 4 in the Design Thinking Process: Prototype لصاحبيه Rikke Friis Dam وTeo Yu Siang.

اقرأ أيضًا
76,392 أزمة شبكات الجيل الخامس في أميركا ورحلات الطيران.. هذه أبرز الحلول

قال خبير الاتصالات، خالد الهاجري، في مقابلة مع قناة "العربية"، إن التخوف من حدوث تداخل محتمل بين أجهزة الطائرات وشبكات الجيل الخامس في أميركا له ما يبرره.

وأضاف أنه توجد العديد من الحلول التي يمكن اللجوء إليها لتخطي هذه المشكلة، ولكن فيها كلفة على الشركات.

"شبكات الجيل الخامس تعمل في نحو 45 دولة حول العالم ولا توجد فيها مشكلة، والمشكلة فقط في المنطقة حول المطار، ومن بين الحلول تغيير التردد، وتغيير الفلاتر في الشبكات القريبة من المطار بأخرى أقوى عالية الجودة للترددات الهوائية".

ولفت الهاجري إلى أن كل الحلول فيها كلفة مالية والنقاش بين عمالقة الاتصالات في أميركا وشركات الطائرات، ولكن الحلول واردة، ومن بينها إبعاد الشبكات 2 ميل أو 3 كيلومترات عن الطائرات.

كانت شبكات الهاتف المحمول الأميركية AT&T وVerizon قد اتفقت على تأجيل توسيع خدمة الجيل الخامس في بعض المطارات.

كان من المقرر أن تبدأ الخدمة في العمل في المزيد من الأماكن يوم الأربعاء بعد تأجيلين سابقين.

لكن 10 شركات طيران أميركية رائدة تقول إن التكنولوجيا الجديدة قد تتسبب في تأخير آلاف الرحلات الجوية، وفقاً لما ذكرته "BBC"، واطلعت عليه "العربية.نت".

76,391 بسبب 5G.. تأثيرات غير مسبوقة على 9 آلاف مروحية بأميركا

تطلق شركتا AT&T وVerizon العنان لشبكات الجيل الخامس 5G في جميع أنحاء الولايات المتحدة، اليوم الأربعاء، لكن الإطلاق قد يؤدي إلى إيقاف تشغيل أكثر من 9000 طائرة هليكوبتر، من بينها مروحيات الخدمات الطبية المنقذة للحياة، بحسب ما نشرته صحيفة "ديلي ميل" Daily Mail البريطانية.

ويتخوف الخبراء من احتمالات حدوث تعارض وتداخل بين خدمة 5G اللاسلكية ونظم تشغيل المروحيات بما يجعل مقاييس الارتفاع بالرادار، التي تقوم بقياس درجة الارتفاع بالمركبة، غير موثوقة وهو المقياس الذي يتحتم استخدامه بموجب قانون الولايات المتحدة على متن جميع طائرات الهليكوبتر التجارية والخدمية.

جهاز قياس الارتفاع بالرادار

وقال بن كلايتون، الرئيس التنفيذي المؤقت لشركة Life Flight Networks، وفقًا لما أوردته "بلومبيرغ" Bloomberg، إنه بدون أجهزة قياس الارتفاع بالرادار، سيكون الهبوط في المناطق النائية أو على منصات هبوط المستشفيات شبه مستحيل.

وتكمن المشكلة في أن المروحيات الطبية تحتاج إلى الهبوط والإقلاع في المناطق النائية، مما يجعل الاستمرار في القدرة على قياس الارتفاع أمرًا حيويًا لمهمة ناجحة.

وتعتمد أيضًا طائرات الهليكوبتر التجارية الأخرى، التي تقوم بجولات أو المروحيات المستخدمة بواسطة سلطات إنفاذ القانون، التي تحتاج إلى الانتقال إلى مناطق ذات تضاريس وعرة على التكنولوجيا.

إعفاء قانوني جزئي

وقدمت جمعية طائرات الهليكوبتر الدولية HAI التماسًا إلى إدارة الطيران الفيدرالية FAA في أكتوبر، للمطالبة بإعفاء مركبات الإسعاف الجوي من القانون عند تشغيل شبكات 5G، وبالفعل تلقت HAI ردًا منذ 5 أيام يتضمن الموافقة على منحها موافقة جزئية فقط.

وذكرت إدارة الطيران الفيدرالية أنه "استنادًا إلى الطبيعة غير المسبوقة للتأثيرات الواسعة النطاق على أجهزة قياس الارتفاع الراديوية، ستمنح إدارة الطيران الفيدرالية الإغاثة لعدد 119 من حاملي الشهادات، الذين يقومون بعمليات HAA [الإسعاف الجوي بالمروحيات] في المناطق التي قررت فيها إدارة الطيران الفيدرالية FAA أن تداخل النطاق C وشبكات 5G يؤثر أو يمكن أن يؤثر على مقياس الارتفاع اللاسلكي".

لكن يبقى أن هناك عدة آلاف من المروحيات التي تقوم بخدمات إسعاف جوي بالولايات المتحدة وتلبي نداءات لما لا يقل عن 300000 شخص سنويًا يحتاجون إلى نقلهم إلى منشأة طبية، والتي تهبط وتقلع في أغلب الأحيان في مواقع خارج المطارات ومهابط المروحيات التقليدية، بخاصة عندما يتم إجلاء ضحايا لكوارث طبيعية أو حوادث المركبات على الطرق السريعة. ويعد مقياس الارتفاع الراداري الموثوق ضروريًا لضمان سلامة المروحية ورجال الإنقاذ والمرضى.

بديل مؤقت

صرحت إدارة الطيران الفيدرالية FAA بأنه خدمات الإسعاف الجوي وإجلاء المصابين والمرضى هو أحد وسائل النقل التي لا يمكن تعطيلها، حتى لو كان جهاز قياس الارتفاع الراداري لا يعمل بشكل صحيح بسبب تداخل النطاق مع شبكات 5G، ولهذا سمحت FAA "باستخدام نظم ملاحية بديلة في عمليات الإسعاف الجوي HAA في مواقع خارج المطارات أو مناطق غير مُحسنة عندما يتعرض مقياس الارتفاع الراديوي للتداخل، من أجل المصلحة العامة".

إصلاح المشكلات

كان من المقرر في البداية أن يتم إطلاق خدمات شبكات 5G في الرابع من الشهر الجاري، ولكن بسبب المخاوف بشأن كيفية تأثير الخدمة على شركات الطيران، اتفقت شركات الاتصالات على تأخير لمدة أسبوعين لمنح FAA وقتًا كافيًا لإصلاح المشكلات.

تكمن المشكلة في أن التردد من 3.7 إلى 3.98 غيغاهرتز، المعروف باسم C-Band، والذي أنفقت شركتا إيه تي أند تي وفيرايزون للاتصالات اللاسلكية عشرات المليارات من الدولارات للحصول على الترخيص لاستخدامه في تشغيل شبكات 5G فائقة السرعة.

أجهزة الطائرات الحيوية وكوارث الهبوط

حذر المسؤولون أيضًا في FAA وشركة بوينغ من احتمال حدوث تداخل مع أجهزة الطائرات الحيوية، التي تعمل في النطاق المجاور 4.2 إلى 4.4 غيغاهرتز، بما يشمل أجهزة تحديد الارتفاع الراديوية، التي تخبر الطيارين بارتفاعهم في حالة ضعف الرؤية والتحليق ليلًا في ظروف جوية غير مواتية.

باختصار، تتلخص المخاوف في أنه ربما يؤدي أي تداخل في الموجات إلى حدوث أخطاء في قراءات الارتفاع، في حالات نادرة، مما يمكن أن يؤدي إلى إرباك الطيارين أثناء اقترابهم من الهبوط في ظروف الرؤية السيئة، مما قد يؤدي إلى نتائج كارثية.

وعلى الرغم من أن التأخير لمدة أسبوعين منح FAA وقتًا كافيًا لضمان عدم حدوث اضطرابات في حركة الطائرات والملاحة الجوية بشكل عام إلا أنه لا يمكن أن ينطبق الأمر نفسه على حركة طيران المروحيات حتى الآن.

76,390 رخيص الثمن.. الكشف عن مواصفات هاتف آيفون 2022

كشفت عدة تسريبات جديدة عن هاتف أبل الآيفون الأرخص سعرا الذي من المقرر أن تطلقه الشركة العام الجاري.

وتظهر تلك التسريبات أن الهاتف الجديد سيحمل بعض إمكانيات الهواتف الرائدة لأبل التي أطلقتها العام الماضي، خاصة المعالج.

وبينما تشير بعض التسريبات إلى أن الهاتف الجديد الذي سيحمل اسم iphone SE+ 5G، سيحتوي على شاشة كبيرة مساحتها 5.69 بوصة، وسمك 7.3 ميليمتر وفتحة عدسة تصل إلى 8.2 مليميتر، قال آخرون إن هذا الهاتف لن تطلقه الشركة العام الجاري، وربما تطلقه العام المقبل.

تأتي تلك التسريبات بعدما قامت أبل بإيداع بيانات الهاتف الجديد، في قاعدة بيانات اللجنة الاقتصادية الأوروبية الآسيوية، أو ما يطلق عليه الاتحاد الاقتصادي الأوروآسيوي.

ويشير هذا الإفصاح إلى الجيل الثالث من هواتف آيفون SE، والجيل الخامس من أيباد اير، وقد يكون هناك المزيد إلا أنه لم يتم تسريبه إلى الآن.

ومن المتوقع أن يحمل هاتف آيفون SE الجديد نفس مواصفات الفئة السابقة من الهاتف، ومنها حجم الشاشة البالغة 4.7 بوصة، كما أن الهاتف سيحمل معالج بيونيك A15 التي تدعم شبكة اتصالات الجيل الخامس، كما أنه نفس المعالج الحالي لهواتف آيفون 13، وفقا لموقع macrumors.

76,380 التنفس الصحيح مفتاح صحة الإنسان ومصدر قوته! التنفس الصحيح له فوائد عديدة، وبفضله يشعر الجسم بالحيوية والاسترخاء، ويؤكد العلم أن أساليب التنفس الصحيحة مهمة لمقاومة بعض الأمراض كما أنها تحفز الجهاز العصبي. بعض النصائح للتغلب على مشاكل التنفس.
76,366 "الاتصالات" قللت من خطورتها.. هكذا تؤثر شبكة 5G على الطائرات

حذر رؤساء أكبر 10 شركات طيران أميركية من اضطرابات كارثية في قطاعي النقل والشحن في حال تشغيل شبكات الجيل الخامس الأربعاء، كما هو مقرر دون وضع ضوابط لمحطات الإرسال الواقعة قرب مطارات الولايات المتحدة.

كما حذرت الشركات من أن تشغيل شبكات الجيل الخامس، للهواتف المحمولة، سيسبب "تخريبا ضخما" لرحلاتها".

فماذا نعرف عن شبكة اتصالات الجيل الخامس؟

وحذرت رسالة الموجهة الى وزير النقل بيت بوتيدجيج ومسؤولين حكوميين من "كارثة اقتصادية" في حالة استمرار شركتي "فيرايزون" و"آي تي أند تي" بنشر التقنية الجديدة قبل إجراء التحديثات والتغييرات اللازمة على معدات الطيران.

وجاء في الخطاب "نحن بحاجة ماسة لتدخل عاجل، لتجنب خلل عملياتي قد يؤثر على المسافرين، وسلاسل الشحن وإمدادات الأدوية والمنتجات الطبية، بما فيها

وتطالب شركات الطيران بإبعاد شبكات الجيل الخامس لنحو "ثلاثة كيلومترات، عن مدارج المطارات التي ستتأثر بها، حسب ضوابط أصدرتها هيئة الطيران الاتحادي" قبل تدشين الخدمة الأربعاء.

وجاء في الخطاب "نطالب هيئة الطيران الاتحادي، بتحديد مواقع الأبراج الخاصة بشبكة الجيل الخامس، القريبة من المطارات، والمدارج، والتي ستكون بحاجة للنقل إلى مسافة أبعد، لتأمين السلامة للركاب، وتجنب تخريب الرحلات".

وقالت الشركات العشرة في رسالتها، إن "شركات تصنيع الطائرات أعلمتنا أن جزءاً كبيراً من أسطول الطيران العامل حالياً، قد يصبح خارج الخدمة".

وواصلت "إضافة لهذه الفوضى على المستوى المحلي، يمكن لنقص الطائرات التأثير على الرحلات، وترك عشرات الآلاف من الأميركيين، عالقين في مختلف دول العالم".

وكانت شركتا "فيرايزون" و"آي تي أند تي" قد أرجأتا إطلاق خدمة "الجيل الخامس سي-باند" الجديدة مرتين بسبب تحذيرات شركات الطيران ومصنعي الطائرات المتخوفين من تداخل نظام الاتصالات الجديد مع الأجهزة التي تستخدمها الطائرات لقياس الارتفاع. بمعني أنها تخشى من تداخل إشارات 5G، التي تستخدم حيز التردد "سي" لموجات الراديو، مع موجات التردد المستخدمة في أجهزة الملاحة الجوية، خاصة أثناء الظروف الجوية السيئة.

من المقرر أن تنشر شركتا الاتصالات شبكة الجيل الخامس في نطاق 3.7 إلى 3.98 غيغاهرتز على الطيف المعروف باسم النطاق "سي"، في حين تعمل أجهزة قياس الارتفاع في نطاق 4.2 إلى 4.4 غيغاهرتز.

خلافات بين شركات الاطيرات والاتصالات

وما يقلق شركات الطيران أن الترددات التي ستنتشر في نطاقها شبكة الجيل الخامس، قريبة من الترددات التي تعمل عليها أجهزة قياس الارتفاع التي تقيس المسافة التي تقطعها الطائرة فوق سطح الأرض، مما يسهل من عمليات الهبوط الآلي والمساعدة في رصد تيارات الرياح الخطرة.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة الطيران يونايتد إيرلاينز، سكوت كيربي، الشهر الماضي، إن توجيهات تشغيل شبكة الجيل الخامس ستمنع استخدام أجهزة قياس الارتفاع الراديوية في حوالي 40 مطارا من أكبر المطارات الأميركية.

وحذرت شركات الطيران الأميركية من أن التوجيهات قد تعطل ما يصل إلى أربعة في المئة من الرحلات اليومية.

وقال كيربي إنه "إذا تُركت المسألة دون حل، فقد يعني ذلك أنه في المطارات الأميركية الرئيسية، في حالة سوء الأحوال الجوية أو الغطاء السحابي أو حتى الضباب الدخاني الكثيف، فإنه لا يمكنك القيام بذلك إلا بالطرق البصرية بشكل أساسي".

لكن شركتي الاتصالات اللتين حازتا عقود نشر شبكة الجيل الخامس، تجادلان بأن النظام تم نشره في نحو 40 دولة أخرى، دون مشكلات بشأن تداخل الطيران.

مناطق عازلة حول المطارات

وقالت الشركتان إنهما وافقتا على مناطق عازلة حول 50 مطارا في الولايات المتحدة، على غرار تلك المستخدمة في فرنسا، لمدة ستة أشهر لتقليل مخاطر التداخل.

لكن شركات الطيران تقول إن الترددات التي ستنتشر عليها شبكة الجيل الخامس في أوروبا أقل من المعروضة في الولايات المتحدة.

واستثمرت شركات الاتصالات الأميركية مليارات الدولارات في تطوير شبكات خدمات المحمول، والإنترنت، المتوافقة مع الجيل الخامس، الذي يتسم بسرعة أعلى، واتصال أوسع.

وتأخر عمل الشبكة عدة مرات، بسبب المخاوف التي أثارتها شركات الطيران، وبالتالي أجل تدشين شبكات الجيل الخامس، من نهاية العام الماضي، إلى مطلع الشهر الجاري، ثم مرة أخرى إلى الأربعاء، وقد يؤجل مرة أخرى.

وكان الاتحاد التجاري لقطاع الاتصالات اللاسلكية في الولايات المتحدة - المعروف باسم CTIA - قد قال إن شبكات الجيل الخامس آمنة، متهماً قطاع الطيران بإثارة مخاوف وتشويه حقائق.

وقالت المديرة التنفيذية للاتحاد، ميرديث أتويل بيكر، الشهر الماضي في تدوينة إن: "التأخير سوف يسبب ضرراً حقيقياً. تأجيل الطرح سنة واحدة سيسبب خسارة قدرها 50 مليار دولار في النمو الاقتصادي، في وقت يتعافى فيه بلدنا من آثار الجائحة".

76,365 مايكروسوفت تنوي الاستحواذ على "أكتيفيجن" بـ 69 مليار دولار

قالت شركة مايكروسوفت اليوم الثلاثاء إنها ستستحوذ على أكتيفيجن بليزارد منتجة لعبة "كول أوف ديوتي" مقابل 68.7 مليار دولار نقدا، في أكبر صفقة في قطاع الألعاب الإلكترونية، مما يجعل صاحبة منصة إكس بوكس ثالث أكبر شركة ألعاب من حيث الإيرادات، وقد قفز سهم أكتيفيجن بنسبة 30% بعد هذا الإعلان.

بلغ عرض مايكروسوفت 95 دولارا للسهم بعلاوة 45% عن إغلاق أكتيفيجن يوم الجمعة. وجرى تداول سهم أكتيفيجن عند حوالي 89.55 دولار قبل بدء التعاملات الرسمية. وقال ساتيا ناديلا رئيس مايكروسوفت التنفيذي في بيان "الألعاب هي أكثر الفئات نشاطا وإثارة في مجال الترفيه عبر جميع المنصات حاليا وستلعب دورا رئيسيا في تطوير منصات ميتافيرس".

زاد الطلب على ألعاب الفيديو خلال جائحة كورونا، مع اضطرار المستهلكين خلال إجراءات العزل والإغلاق لممارسة ألعاب أكثر تسلية لأنفسهم. كما تعطي مكتبة ألعاب أكتيفيجن- التي تشمل "كول أوف ديوتي" و"أوفرووتش"، إكس بوكس، منصة ألعاب مايكروسوفت، ميزة على بلاي ستيشن التابعة لسوني، والتي تنعم منذ سنوات بسيل متدفق من الألعاب الحصرية.

وسيواصل بوبي كوتيك العمل رئيسا تنفيذيا لأكتيفيجن بليزارد بموجب اتفاق الاستحواذ. وكانت شركة الألعاب المنافسة تيك-تو إنترأكتيف قد قالت الأسبوع الماضي إنها ستشتري زينجا منتجة لعبة "فارم فيل" نظير 11.04 مليار دولار نقدا وأسهما.

76,300 واتساب يتجسس على هواتف المستخدمين.. في هذه الدولة!

تستخدم الوكالات الفيدرالية الأميركية قانون مراقبة عمره 35 عاماً لتتبع مستخدمي واتساب سراً دون أي تفسير للسبب ودون معرفة من يستهدفون.

يأتي ذلك، بعد أن كشفت مذكرة مراقبة حكومية في ولاية أوهايو، في نوفمبر الماضي، أن المحققين في إدارة مكافحة المخدرات DEA، طلبوا من شركة واتساب المملوكة لـفيسبوك تتبع 7 مستخدمين في الصين وماكاو.

وكشفت المذكرة أن إدارة مكافحة المخدرات لم تكن تعرف هويات أي من الأهداف، لكنها طلبت من واتساب مراقبة عناوين التعريف الإلكتروني IP والأرقام التي يتواصل بها المستخدمون المستهدفون، وكذلك متى وكيف كانوا يستخدمون التطبيق.

وتتم هذه المراقبة باستخدام تقنية تُعرف باسم "تسجيل الرقم"، وبموجب القانون المعروف باسم "السجل الرقمي" الصادر في العام 1986، لا تسعى إلى الوكالات الفيدرالية، إلى الحصول على أي محتوى للرسائل، والذي لا يستطيع واتساب توفيره على أي حال، لأنه خاضع لما يعرف باسم "التشفير من نظير إلى نظير".

ووفقاً لتقرير نشرته "فوربس"، واطلعت عليه "العربية.نت"، أمرت جهات إنفاذ القانون في الولايات المتحدة مراراً وتكراراً خلال العامين الماضيين، واتساب وشركات التكنولوجيا الأخرى بتثبيت سجلات التعريف الرقمي، دون أذن قضائي أو تبرير السبب وراء عمليات المراقبة.

كما أشار بيان لوزارة العدل الأميركية، أنه يكفي حصول شركات التكنولوجيا على 3 أمور لمساعدة جهات إنفاذ القانون في تتبع مستخدمي واتساب، وهي: هوية المحامي أو ضابط إنفاذ القانون مقدم الطلب؛ وهوية الوكالة التي تقدم الطلب؛ وشهادة من مقدم الطلب بأن "المعلومات التي يُرجح الحصول عليها ذات صلة بتحقيق جنائي مستمر تجريه تلك الوكالة".

فيما أوضحت الحكومة في مذكرة أخرى، أنه بخلاف العناصر الثلاثة المذكورة أعلاه، لا يشترط القانون الفيدرالي أن يحدد أي طلب للحصول على أمر يأذن بتثبيت واستخدام سجل القلم وجهاز التتبع والتعقب.

تُظهر الحالة الأخيرة أن التطفل الأميركي غير المبرر له امتداد عالمي، يتجاوز بكثير مستخدمي واتساب المحليين ومستخدمي البلدان المجاورة، ويؤثر على أهداف أجنبية لا تعرف هوياتهم الحكومة. وفقاً لوثيقة محكمة أخرى اكتشفتها مجلة فوربس، حيث شهدت إحدى القضايا السابقة في أوهايو استهداف 7 مستخدمين آخرين لتطبيق واتساب، 3 في الولايات المتحدة، و4 في المكسيك.

مبيعات المواد الأفيونية الصينية
ونظراً لنشر أرقام واتساب الصينية دون تغيير في ملف الحكومة، تمكنت فوربس من العثور على مؤشرات على أن إدارة مكافحة المخدرات كانت تسعى إلى مراقبة الأفراد والكيانات الصينية التي تشحن المواد المخدرة عبر الويب والتطبيقات المشفرة.

وعلى الرغم من أن إدارة مكافحة المخدرات قد تستخدم قانون "التسجيل الرقمي" بشكل شرعي لتتبع موردي المواد الكيميائية الصينيين الذين يغذون أزمة المواد الأفيونية في أميركا، إلا أنه لا تزال هناك مخاوف بشأن عدم المراقبة غير المشروطة، ودون إبداء أسباب للمراقبة.

ومع ذلك، على الرغم من الشكاوى من اتحاد الحريات المدنية الأميركي حول القانون الذي يعود إلى عقود ماضية، هناك القليل من الدلائل على أي تحرك في الكونغرس الأميركي لمعالجة أي من الجوانب الأكثر إثارة للجدل في القانون. لذلك، يمكن للوكالات الأميركية الاستمرار في مراقبة مستخدمي أحد أكثر تطبيقات المراسلة شيوعاً في العالم دون الحاجة إلى تقديم أي سبب، سواء للقاضي أو للجمهور.

76,299 تقنية جديدة لإجراء "تخطيط القلب" عبر الهاتف النقال

تتجه بريطانيا إلى استخدام جهاز جديد خارق من أجل تنفيذ "تخطيط القلب" عبر الهواتف النقالة في المنزل أو السيارة أو في أي مكان بالخارج، وهو ما قد يؤدي إلى حماية ملايين الناس من الإصابة بالنوبات القلبية أو السكتات الدماغية أو الوفاة.

وبحسب تقرير نشرته جريدة "ديلي ميل" البريطانية واطلعت عليه "العربية.نت" فإن الجهاز الجديد منخفض التكلفة نسبياً ويحتوي على تقنية جديدة، حيث يُمكن للشخص أن يربطه بهاتفه النقال ويقوم بإجراء تخطيط القلب مباشرة، ومن ثم يقوم بإرسال البيانات بسرعة قياسية إلى الطبيب أو العيادة أو المستشفى، وذلك من أجل اتخاذ القرار المناسب أو الإجراءات اللازمة لإنقاذ حياته.

ويقول التقرير إن التقنية أصبحت متوفرة في بريطانيا لكنها تنتظر موافقة السلطات الصحية للبدء باستخدامها على الفور من قبل مرضى القلب أو المعرضين لأية مشاكل والذين يتوجب مراقبتهم.

وتبلغ تكلفة الجهاز الذي يتم ربطه بالهاتف النقال ويقوم بعملية تخطيط للقلب 99 جنيها استرلينياً فقط (135 دولاراً)، حيث يحتاج الجهاز إلى وضع المريض إصبعين من كل يد على جانبي الجهاز، وهو جهاز مراقبة صغير يمكن حمله والتنقل به، ومن ثم يرسل الجهاز البيانات إلى أحد التطبيقات المثبتة على الهاتف الذكي.

وفي حين أن الأجهزة الأخرى، بما في ذلك "أبل ووتش" توفر وظيفة تخطيط القلب في المنزل، فإن هذا هو مخطط كهربية القلب الشخصي الوحيد (ECG) الذي يوصي به المعهد الوطني للتميز في الرعاية الصحية من أجل استخدامه من قبل هيئات الخدمات الطبية البريطانية، بحسب ما تقول "ديلي ميل" Daily Mail.

وتمت الموافقة على الجهاز للكشف عن الرجفان الأذيني (AF) ومراقبته، وهو عدم انتظام ضربات القلب يحدث عندما تنبض الغرف العلوية للقلب خارج التنسيق مع الغرف السفلية، وهي حالة يعاني منها أكثر من مليون شخص في بريطانيا وحدها.

وفي مراجعته للجهاز، قال المعهد الوطني للتميز في الرعاية الصحية إن هذا الابتكار لديه القدرة على توفير أموال كبيرة على هيئة الخدمات الطبية، وتقديم نتائج أفضل للمرضى بسبب فرصة الاكتشاف المبكر.

وتمت الموافقة بالفعل على الجهاز والذي يحمل اسم (AliveCor) للاستخدام في الولايات المتحدة من قبل إدارة الغذاء والدواء، ويمكن الآن استخدامه من قبل الأطباء في بريطانيا لمراقبة المرضى الذين يشتبه في إصابتهم بالرجفان الأذيني الانتيابي.

والرجفان الأذيني الانتيابي هو نتيجة لمعدل ضربات القلب غير المنتظم السريع الذي يبدأ فجأة ويتوقف من تلقاء نفسه في غضون أسبوع.
وأوصى المعهد الوطني باستخدام تطبيق "كارديا موبايل" من أجل مراقبة القلب عبر هذا الجهاز كخيار لاكتشاف الحالة لدى الأشخاص المشتبه في تطويرهم في مرحلة ما.

وقالت جريدة "ديلي ميل" إنه سيتم إعطاء هذا الجهاز للذين يعانون من أعراض مثل خفقان القلب ويتم إحالتهم لمراقبة تخطيط القلب من قبل الطبيب.

وقال المعهد الوطني في توصيته للجهاز والتطبيق: "تشير الدلائل إلى أن استخدام تطبيق (كارديا موبايل) يقلل من الوقت اللازم لاكتشاف الرجفان الأذيني ولكن لا يوجد دليل مباشر على تحسن النتائج السريرية بعد تشخيص الرجفان الأذيني".

ومع ذلك، قال المعهد إن سهولة استخدام الجهاز وقياساته الحقيقية يمكن أخذها في أي وقت من اليوم وفي أي مكان، وهي ما تجعله قابلاً للتطبيق للكشف المبكر.

وأضاف المعهد: "يمكن إتاحة تسجيلات مخطط كهربية القلب لأخصائيي الرعاية الصحية بمجرد أخذها بدلاً من نهاية فترة المراقبة المحددة، ولذلك لها فوائد محتملة بسبب الاكتشاف المبكر مقارنة بالممارسة الحالية".

و"الرجفان الأذيني" هو أكثر أشكال عدم انتظام ضربات القلب شيوعاً في العالم، وهو سبب رئيس للسكتة الدماغية المرتبطة بالرجفان الأذيني، بحسب ما تؤكد السلطات الصحية في بريطانيا.

76,275 تأييد أميركي لتأجيل نشر شبكات الجيل الخامس قرب المطارات

أيد مشرعون أميركيون، الاثنين، تأجيل نشر شبكات الجيل الخامس قرب المطارات. جاء ذلك فيما حذر رؤساء شركات الطيران الأميركية الكبرى من اضطرابات كارثية في قطاعي النقل والشحن في حال تشغيل شبكات الجيل الخامس، الأربعاء، كما هو مقرر دون وضع ضوابط لمحطات الإرسال الواقعة قرب مطارات الولايات المتحدة.

وكانت شركتا "فيرايزون" و"آي تي أند تي" قد أرجأتا إطلاق خدمة "الجيل الخامس سي-باند" الجديدة مرتين بسبب تحذيرات شركات الطيران ومصنعي الطائرات المتخوفين من تداخل نظام الاتصالات الجديد مع الأجهزة التي تستخدمها الطائرات لقياس الارتفاع.

كما قال رؤساء الشركات في رسالة اطلعت عليها فرانس برس "نكتب إليكم بشكل عاجل لنطلب أن يتم تشغيل شبكات الجيل الخامس في كل مكان في البلاد باستثناء مسافة ميلين تقريبا من مدارج المطارات، كما حددت ذلك إدارة الطيران الفيدرالية "أف دي آي" في 19 كانون الثاني/يناير 2022".

كارثة اقتصادية

وحذرت الرسالة الموجهة إلى وزير النقل بيت بوتيدجيج ومسؤولين حكوميين من "كارثة اقتصادية" في حال استمرار شركتي "فيرايزون" و"آي تي أند تي" بنشر التقنية الجديدة قبل إجراء التحديثات والتغييرات اللازمة على معدات الطيران.

وأعلنت إدارة الطيران الفيدرالية، الأحد، أنها أعطت موافقتها على تشغيل بعض محطات الإرسال داخل مناطق سيتم نشر الجيل الخامس فيها، بحيث تم تأمين "ما يصل إلى 48 من المطارات الأكثر تأثرا بتداخل الترددات من أصل 88".

لكن شركات الطيران تخشى من أن عدم شمول الإجراءات جميع المطارات يمكن أن يتسبب باضطرابات كبيرة بينها وقف آلاف الرحلات، ما قد يوقف الحركة التجارية في البلاد.

إجراء ضروري

ودعت الرسالة السلطات إلى "اتخاذ أي إجراء ضروري لضمان عدم نشر الجيل الخامس عندما تكون الأبراج قريبة جدا من مدارج المطارات، إلى أن تتمكن إدارة الطيران الفدرالية من تحديد كيفية القيام بذلك بأمان ودون حدوث اضطرابات كارثية".

ووقع الرسالة الرؤساء التنفيذيون لشركات طيران "أميركان" و"يونايتد" و"دلتا" و"ساوث وست"، بالإضافة إلى عملاقي الشحن "فيديكس" و"يو بي إس".

وحازت شركتا "فيرايزون" و"آي تي أند تي" على عقود بمليارات الدولارات لتشغيل شبكات الجيل الخامس في الولايات المتحدة، إلا أنه تم إرجاء إطلاق المشروع مرتين بسبب تحذيرات شركات الطيران ومصنعي الطائرات.

وفي حال لم يتم التوصل لاتفاق مع شركات الطيران أو تجميد الهيئات الفيدرالية لعمل شركات الاتصالات، فمن المقرر أن يبدأ تشغيل خدمة الجيل الخامس على الصعيد الوطني في 19 كانون الثاني/يناير.

الصفحات